الموت يُفجع مكسيم خليل… ودّع والدته بكلماتٍ تفطر القلوب!

فُجع الممثل السوري مكسيم خليل بوفاة والدته ستيلا خليل، وودّع الراحلة برسالةٍ حزينة تفطر القلوب عبر حسابه على تطبيق الصور إنستغرام.

في التفاصيل، نشر مكسيم خليل صورة مع والدته باللونين الأبيض والأسود، وكتب: “الى المرأة التي هزّت جدران قلبي، أرى روحك تعبر بين مسارح دمشق. أراها تسير في الحواري القديمة التي أحبّت خلف مرآة الممثل وكواليس القباني وتاريخ المعهد العالي بين دمّر والأمويين”.

وتابع مكسيم “أراها تهرب من جسدٍ ما عاد يشبهها، قوية كما كانت، حرّةً كما كانت، مخلصة. أراها في مكانها بين يديّ الرب، محاطة باصدقاء الزمن الجميل حيث لا مكان سوى للضحك. أراها في سمائي، تنظر إليّ في غُربتي، تمسك يدي في وحدتي الطويلة.. منذ الطفولة وحتى الابدية.. تحرسني الى حين اللقاء.. تحضنني الى يوم الدين.. أراها الآن مطمئنة بحمى الرحمن كما تستحق. ستيلا، حبيبتي.. يتيم انا الآن يا أمي”.

وختم مكسيم خليل منشورة بعبارة “ماما حبيبتي ستيلا خليل، السلام لروحك. بحبك كتير، رح اشتقلك، الله معك يا قلبي. ارتاحي حبيبتي ارتاحي.. لا تقلقي من شي”.

lbc

وسوم :
مواضيع متعلقة