“بعد هالتصريح ماعاد يجيني شغل”!

أكد الفنان السوري فادي الشامي بأن معظم شركات الإنتاج في سورية لا تعطي الممثلين أجورهم كما يجب، مسثنياً شركة كلاكيت وميسلون.

وعبر لقاء مصور قال الشامي حسبما رصدت منصة تريند بأن هناك تدني في مستوى الأجور، وأن بعض الشركات لا تعطي الفنان حقه.

وتابع فادي الشامي مستثنياً كل من شركة كلاكيت التي عمل معها في مسلسل “الحرملك”، وشركة ميسلون التي عمل معها في أعمال البيئة الشامية.

وأضاف الفنان السوري بأن باقي الشركات لا تقدر قيمة الفنان، مبدياً مخاوفه بطريقة طريفة قائلاً “ما عاد يجيني شغل بعد هالتصريحات”.

أما عن سلبيات وإيجابيات المخرجين قال الشامي بأن الليث حجو يستطيع إخراج الفنان بالشكل الصحيح والذي يريده.

إلا أن إحدى سلبياته الصمت بعد انتهاء تصوير المشهد، وحينها يكون الممثل بحاجة لمعرفة وتقييم المخرج لأدائه.

أما المخرج بسام الملا قال الممثل السوري بأنه مخرج لا يستطيع أن يصور مشهد دون حضور كافة الفنانين من أجل إعطاء العمل حقه.

وخص الممثل السوري بالذكر مشاهد المعارك التي تم تصويرها على مدار 12 ساعة، معتبرها بأنها خصلة إيجابية وسلبية في آن واحد.

كما تمنى فادي الشامي بأن يقف مجدداً أمام كل من الفنانين سلوم حداد وبسام كوسا، وذلك بعد أن التقيا في مسلسل “سوق الحرير”.

دراما تريند

وسوم :
مواضيع متعلقة