رابعة الزيات تفاجئ الجمهور بعمرها الحقيقي.. وتعترف: هنا فشلت

رغم أنها اشتهرت من خلال تقديمها برنامج “مع رابعة”، إلا أن الإعلامية رابعة الزيات أقرت بأن هذا البرنامج أحزنها كونه لا يشبهها ولم يمثلها دائماً، كما أنه ليس الأقرب إلى قلبها، مقرة بذات الوقت بأنه كان السبب الرئيسي في شهرتها الواسعة في مختلف أرجاء الوطن العربي.

وبينت الزيات خلال استضافتها من قبل شبكة نساء النهضة التابعة لمنظمة النهضة العربية للديمقراطية والتنمية في الأردن أن برنامج ” شو القصة” كان الأقرب والأحب إليها، كونها كانت تستمع خلاله لضيوفها بكل حواسها، وتهتم بجميع تفاصيله دائماً، وخلق لها مساحة أكبر في الحوار.

وأقرت الزيات مرورها بتغيرات كثيرة في حياتها، فرابعة في إفريقيا ليست هي التي ابتدأت الإعلام، كما أنها الآن لا تشبه نفسها في بداياتها، وقد شكلت وفاة والدتها نقطة تحول في حياتها وأعادت بعدها جميع خياراتها الاجتماعية والسياسية.
وعن علاقتها بزوجها الشاعر والإعلامي زاهي وهبة، بينت أنها كانت من المعجبين به قبل أن تتعرف عليه، لكنهما مختلفان جداً في المجال الإعلامي، فهي تذهب نحو البرامج الشعبوية، بينما يفضل هو تلك النخبوية، وفق وصفها.
وفاجأت رابعة الحضور الكثيف للقائها بالكشف عن عمرها، وأنها اليوم في بداية الخمسينيات.

فشلت هنا
لا تخفي رابعة فشلها في تقديم الأخبار، وترجع ذلك لأنها إنسانة لا تقتنع بأن تقرأ ما يكتب لها، وبالرغم من أن مهنيتها حتمت عليها الاستمرار بتقديم الأخبار، إلا أن عاطفتها كانت أكبر وأجبرتها على التوقف.

لبنان24

وسوم :
مواضيع متعلقة