الممثلة السورية رغدة تهاجم بعض الجزارين وتعاملهم مع أضاحي العيد

عبرت الممثلة السورية رغدة المقيمة في مصر عن استيائها من طريقة ذبح البعض وتعاملهم مع أضاحي العيد.

وهاجمت رغدة من خلال منشور مطول رصدته منصة تريند قسوة بعض الجزارين في ذبح الأضاحي خلاف ما تأمر به الشريعة الإسلامية.

ولفتت إلى أن أحد العمال رفض في يوم العيد أخذ اللحم مع طبقه، وروى لها ما شاهد من مواقف مؤلمة عند ذبح الأضاحي.

حيث قال أنه عمل على نقل عدد من الخراف مع أحد الجزارين، والذي قام بذبحها جميعاً أمام بعضها البعض.

وقالت على لسانه: ”جاءني أول أيام العيد كعادته كل مساء منتظرًا أن يأخذ طبق عشائه، وللمرة الأولى منذ سنين يطلب مني ألا أضع له لحمًا“.

وأضافت أنه قال لها بعدما رأى استغرابها: “عمري مارح أكلها بعد الي شفتو.. كانوا 7 خرفان راح مربطهم مع بعض وهات يا دبح فيهم واحد واحد قدام بعض، ده حتى واحدة فيهم أنتاية عشرية حامل“.

وأكمل بحسب رغدة أن الجزار رفض عرضه بإدخالهم أحد المحلات وإخراجهم واحداً تلو الآخر، بحجة أنه مستعجل.

ويضيف: “عمري ما حنسى نظرة عيونهم وهو بيسن السكين بين الواحد والتاني.. فيهم واحد خبا وشه في جسم زميلو وهو بيتبول“.

وذكرت رغدة حديث النبي محمد صلى الله عليه وسلم ووصيته بأن يكون ذبح البهائم سريعاً ورحيماً وألا يكون إلا منفرداً.

وأكملت بالحديث عن أهمية تلك الطريقة وتوافقها مع الطب والأضرار التي قد تنجم وتصيب اللحم في حال الذبح الجماعي وسوء آلة الذبح.

وأضافت أن الطب أكد حدوث تضرر الأنسجة بما يجعل نوعية اللحم وجودته، وقيمته الغذائية قليلة وجافة، وانخفاض فترة صلاحيتها، وتأثر انخفاض عملية نزف الدم.

وأكملت منشورها بالقول: ”رحمنا الله وأيقظ قلوب وضمائر الذابحين ممن يدعون بالمسلمين وماهم كذلك”.

وختمت الممثلة السورية رغد: “فالإسلام حلل أكل لحومها نعم، ولكنه طالب بالرأفة والرحمة والرفق بها. ألا قبح الله وجوههم يوم التلاقي“.

دراما تريند

وسوم :
مواضيع متعلقة