ريم عبد العزيز تبين دوافع قلة أعمالها الفنية وتتحدث عن منع ابنتها من دخول الوسط الفني!

أعلنت الفنانة السورية ريم عبد العزيز عن أسباب قلة أعمالها الفنية، نافية أي علاقة لعملها في نقابة الفنانين السوريين بالأمر.

وأوضحت ريم في حوار رصدته تريند أن قلة مشاركتها تعود إلى خياراتها، مشيرة إلى أنها لا توافق على كل ما يعرض عليها.

وتابعت الممثلة ريم بأن العروض المقدمة غير مهمة، ولا يجوز أن تختار أي شيء، وليس بسبب عملها في النقابة.

وتابعت بأن عملها في النقابة والفن مكملان لبعضهما، فالنقابة بيتها الثاني، ومن الجميل أن تكون متواجدة في هذا المكان وداعمة لزملائها وتسعى لخدمتهم.

أكملت بأن تواجدها في نقابة الفنانين لم يسرقها من الفن، مشيرة إلى أنها تعمل ضمن المجموعة لمساعدة زملائها والسعي لراحتهم.

كما وكشفت الفنانة السورية ريم عبد العزيز أنها منعت ابنتها من دخول الوسط قبل بلوغها الـ 18 عاماً.

وأرجعت منعها لابنتها من دخول عالم التمثيل حينها، إلا أن خيارات وقرارات مرحلة المراهقة تكون صعبة وغير حقيقة.

وأضافت أنها تركت الخيار لابنتها فيما بعد ولم تتدخل بها أبداً، لتختار بدورها دراسة الحقوق على الدخول في عالم الفن.

وقالت عبد العزيز: ” وبالفعل عند بلوغها هذه السن اختارت دراسة الحقوق ولديها طموح كبير جدا بأن تصبح سفيرة لبلادها”.

كما وتحدثت عن علاقتها بشقيقتها الفنانة سمر عبد العزيز، فقالت أنها شخصية خاصة وتستحق كل النجاح.

واعتبرت ريم أن شقيقتها التوأم سمر لم تأخذ فرصتها في عالم التمثيل بعد بالشكل الصحيح، داعية إياها للصبر وعدم الياس.

وأوضحت أنهما دعم وسند لبعضهما البعض، خصوصاً في هذا الزمن الذي يفتقد للأخلاقيات والمحبة بعيداً عن المصالح والغايات الشخصية.

دراما تريند

وسوم :
مواضيع متعلقة