بفيديو جريء أيضاً..نسرين طافش ترد على منتقدي صورها الجريئة مع زوجها

طالت الفنانة نسرين طافش، انتقادات واسعة، بعد مقطع الفيديو الجريء، الذي نشرته أول أمس، وظهرت فيه مع زوجها. وقد اختارت طافش قضاء شهر العسل، في أحضان طبيعة الفيوم، في صعيد مصر.

وفي مقطع الفيديو، ظهرت نسرين طافش، وهي تتبادل القبلات والأحضان مع زوجها المصري، شريف الشرقاوي، وهو ما عرضها لهجوم كبير؛ لمشاركتها لحظات خاصة من حياتها. لكن طافش لم تلقِ بالاً لكل الانتقادات، وأعادت نشر مقطع فيديو لاستمتاعها بأجواء الصيف في أحضان زوجها، في إحدى بحيرات الفيوم.

وكانت نسرين قد نشرت مقطع الفيديو الجريء أول أمس، وعلّقت عليه، “السعادة تكمن في الأشياء البسيطة، والتفاصيل الحقيقية التي تتدفق من القلب بسلام وتناغم، الطبيعة جنة الله على الأرض، نعمة عظيمة وشفاء للروح، حبيت شارك معاكون أنا وزوجي حبيبي وشريك روحي بعض اللحظات الجميلة من أرض الفيوم الطيبة”.

وكانت نسرين طافش، قد أعلنت دخولها القفص الذهبي، في الثاني من الشهر الجاري، وكتبت حينها “ما جمعه الله، بارك الله وحفظ هذا الحب الأبدي إلى الأبد”، حيث شاركت حينها خاتم الزواج الألماسي في يدها، ممسكة بيد زوجها، دون الكشف عن هويته وصورته.

وبعد أن أحدث خبر زواجها ضجة، وسط تكهنات حول هوية زوجها، نشرت نسرين صوراً رسمية برفقة زوجها، وعلّقت “شكرا لكل أمنياتكم الطيبة ومباركاتكم الغالية على قلوبنا محبتكم وصلتنا وأسعدتنا”.

ومن الجدير ذكره، أن زوج نسرين طافش، مصري الجنسية، وهو طبيب الأسنان، شريف الشرقاوي، يعمل معالجاً في الطاقة، وليس مدرب يوغا كما ذكرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي.

دنيا الوطن

وسوم :
مواضيع متعلقة