كواليس زواج منة عرفة ومحمود المهدي: “بعت العربية واديتها فلوس، وبعدها بيومين تلاتة طلبت الطلاق”

يستمر تراشق الاتهامات والردرد بين الممثلة المصرية منة عرفة وطليقها محمود المهدي، فبعد تصريحاتها وإتهاماتها بتعرضها للخيانة، دافع المهدي عن نفسه، وإعترف أن أهلهها سبب الخلافات، وأنهم يدعون أنه سيدمر مسيرتها بسبب تصريحاته المسيئة والخلافات مع النقابة، كما أكد أن مطالبها كانت أكثرر من ما يستطيع تحمله، ورغم مروره بضيقة مادية إنما حاول تلبية طلباتها حتى وأنه إضطر إلى بيع سيارته.

وقال خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “خط أحمر” المذاع عبر شاشة “الحدث”: “والله الخيانة كانت من الطرف التاني، وأهلها افتكروا أن وجودها معايا هيعطلها عن الشغل، مفيش حد راضي يشغلها عشان أنا زوجها، بسبب التصريحات وسوء التفاهم اللي حصل بيني وبين الدكتور أشرف زكي والفنان محمد نجاتي، والخلافات وسوء التفاهم مع النقابة، وإنها لو فضلت معايا مش هتشتغل”.

وأضاف: “وفيه صلح مع الدكتور أشرف زكي واعتذرت ليه، وهيكون في صلح بيني وبين النقابة يعني، والأستاذ مسعد فودة هو اللي متصدر وقعدنا كام مرة كده للصلح، والمشاكل اللي حصلت في النقابة كانت بسبب إن أنا دافعت عن منة، وأنا اديتها فرصة تطلع تنكر، وزي ما هي تعبت نفسيا، أنا كمات تعبت وتعبت من كلام الناس ودمرتني هي وأهلها، وسكت وعديت كل حاجة، وتم استغلالي وعديت كل ده ومرضيتش اتكلم، ياريت حد أهلها يطلع يكدبني في أي حاجة، هم عارفين إن أنا بتكلم عن الحق ومعايا إثبات ومعايا كل حاجة”.

وتابع: “والله أنا أراهن أتحدى حد من أهلها، يقول إن محمود المهدي كان خاين، وطلقتها بسبب حاجات حصلت، استغلال وفيه حاجات حصلت غير اللي تم الاتفاق عليها، وتحملت طلبات فوق طاقة، غير إن موضوع أهلها كان صعب جدا الصراحة، لدرجة إن أنا كنت هعملها مشروع تجميل، عشان حالها وقف في الشغل وأهلها محتاجين مصاريف، أنا عندي فيلمين واقفين، وفلوس واقفة، والاقتصاد في العالم كله واقف، وأنا شغلي الأساسي في الاستيراد والتصدير فاضطريت أبيع العربية مخصوص من غير تفكير، عشان اديها الفلوس، وأول ما بعت العربية بعدها بيومين تم الطلاق، والطلاق متمش بالود، تم فجأة، وبالغلط، وأنا طالع بقول حسبي الله ونعم الوكيل”.

وإستكمل: “أنا بعت العربية واديتها فلوس، وبعدها بيومين تلاتة طلبت الطلاق، أنا بدافع عن نفسي مقصرتش في حاجة، وأنا للأسف حبيتها، لو محبتهاش، مكنتش بيعت ولاصرفت على أهلها ولا استحملت، ولا يعني الخيانة كنت عديتها واستحملت، ده أسهل أرد بقوله، وساعة الطلاق كنت رافض بس أهلها كانوا مصممين طبعا”.

الفن

وسوم :
مواضيع متعلقة