ممثلة سورية حاول شقيقها “طعنها بالسكين” وأمها طردتها من منزلها وخسرت ابنها الكبير من هي؟!

صرحت الممثلة السورية حنان اللولو أن شقيقها حاول طعنها بالسكين خلال فترة تصويرها احدى الإعلانات التلفزيونية ولكن أولادها وقفوا له بالمرصاد وطردوه من المنزل.

أما عن إبنها الكبير الذي ترك المدرسة لمساعدة والدته بعدما تخلى الجميع عنها، فمنذ أربعين يوم توفى عن عمر يناهز 38 عاماً ما صدمها وأكدت في هذا النطاق أنه لم يكن يشتكِ من شي قبل وفاته، ووصفته بأنه كان شقيقها وصديقها وسندها في الحياة.

وتابعت اللولو أنها كانت تتوقع الموت لها وليس لأحد من أبنائها لأنهم ما زالوا صغاراً في نظرها.

وخلال المقابلة التي ظهرت فيها في برنامج “إنسان” مع الإعلامي عطية عوض أكدت أنها رفضت الزواج بعد وفاة زوجها لأجل أطفالها الأربعة رغم أنها كانت تبلغ من العمر 27 سنة، وأن الجميع وقف ضدها في هذا القرار حتى والدتها التي كانت تسعى إلى تزويجها مرة أخرى، وعندما رفضت حنان، طردتها الوالدة هي وأبنائها الأربعة من المنزل وبعد دخولها مجال التمثيل قاطعتها العائلة ثماني سنوات.

الفن

وسوم :
مواضيع متعلقة