بالفيديو: “دموع الفرح”.. غنى غندور تبكي بعد آخر جلسة أشعة لعلاج السرطان

أعلنت مدوّنة الموضة غنى غندور انتصارها على مرض السرطان، بمقطع فيديو مؤثر حمل دموع الفرح، بعد خضوعها لآخر جلسة أشعة في المستشفى.

وكتبت غندور رسالة أرفقتها بالفيديو، جاء فيها: “اليوم مع نهاية علاج الأشعة، أطوي صفحة كانت صعبة ومليئة بمشاعر من حياتي. لكن بإرادتي، وبالتفاؤل، وبكلّ العالم المحبّة تمكّنت من أن أجعلها صفحة في كتاب كبير، سيكون كلّه حباً وسعادة في السنوات المقبلة، بإرداة الله. شكراً إلى كلّ من وقف بجانبي”.

View this post on Instagram

A post shared by G H I N A G H A N D O U R (@ghinaghandourofficial)

وكانت قد أعلنت غندور عن إصابتها بمرض سرطان الثدي، مشيرة إلى أنّ الفحص الدوريّ المبكر كان كفيلاً باكتشاف إصابتها بالمرض الذي كان في مراحله الأولى، وتمكّنت من الانتصار عليه.

ومنذ أشهر، نشرت غندور مجموعة من الصور التي تشبه تلك التي اعتادت أن تطلّ بها على جمهورها، فكان المكان من داخل المستشفى، لتكشف عن إصابتها بالمرض في آب الماضي. وقالت حينها في رسالة: “اعتدتم على أن تنشر صوري الفرح والإيجابية، واليوم لن يتغير شيء”.

وتابعت: “سأبقى غنى القوية والمتفائلة بالحياة برغم أنّني علمت بإصابتي بالمرض بتاريخ 10 آب، وبأن الفترة المقبلة لن تكون سهلة عليّ وعلى عائلتي. لكنني لم أسمح لهذا الأمر بأن يغيّرني، وبقيت غنى التي اعتدتم عليها، التي تفكّر دائماً في أن غداً أجمل، وقلت: الحمدالله كنت محظوظة، والله كان معي بعدما اكتشفته في مرحلة في الوقت المناسب. واليوم، أخرج من العملية، وقبل أن أبدأ رحلة العلاج الطويلة، أخبرتكم كي أشدّد على أهمية التوعية لكلّ امرأة عن الفحص والكشف المبكر، وشكراً إلى جميع المحبّين الذين لم يتركوني”.

المصدر: النهار

وسوم :
مواضيع متعلقة