مكسيم خليل بصورة من طفولته مع والده الراحل: هو الحب الغير مشروط

استذكر الممثل السوري مكسيم خليل والده الراحل بكلمت مؤثرة.

ونشر على صفحته الخاصة عبر موقع انستغرام صورة ظهر فيها من طفولته الى جانب والده، وارفقها بتعليق قال فيه:”هو الحب غير المشروط، الحب الذي يخضع ضاحكاً لكل التنازلات، لا أخطاء تشوّش تلك الحقيقة، لا اصطناع، لا تمثيل، ولا عناوين رنانة، كرامته تلي كرامتك، امتنانه فقط لخيرك، أنانية هذا الحب كافية لتعكس أيّ دفّة، وتغيّر كل المسارات لمسار واحد، طريق واحد، اتجاه واحد، إنني أحبك، خلقت لأحبك، وسأموت وأنا أحبك، وانت ستكمل مشواري، هو الحب الذي يمنحك أماناً مؤقتاً لا ينتهي”.

وتابع: “هو الحب الذي يصنع منك أملاً ويرحل، الحب الفاهم المتعقّل المثقل بالهموم، لا مقابل له سوى سعادتك، لا انتظار إلا لابتسامتك، ولا خوف إلا على دموعك، هو الحب الذي يصنع منك ذهباً أو خردة، الذي ورّطنا بمفهوم القيمة وتركنا نُخذَلُ من هنا وهناك، هو الحب الذي يبكي لك فرحاً. يحزن منك مبتسماً، هو نظراتٌ لا تنسى.. في كل منعرجٍ تستذكر واحدة.. وفي كل مناشدة تنشدك أكثر من واحدة، أحداثه تاريخ، قوانين، مسلّماتٌ، وفنون..جمالٌ ربانيٌ بمسحات حزن لا تنتهي.. فيه كلُّ العبث .. وكل القواعد”.

وأضاف: “إنه الحب، المعلّم أو ربما معلّم الحب .. رحل يوماً ما (أبي) وترك لي ذاك الحب.. حب مع عقارب زمنٍ لا ينتهي.. الحب الذي أتوق لنلتقي، وأبحث يائساً”.

aljadeed

وسوم :
مواضيع متعلقة