كاظم الساهر يخضع لطلب زوجته ونانسي تتكتم!

لم يكن خبر ارتباط الفنان كاظم الساهر (60 سنة) مفاجئاً، أقله بالنسبة إلى زملائه في الوسط الفني، فالجميع شاهد الجميلة التي رافقت الساهر أخيراً إلى بيروت وتحديداً خلال تصوير برنامج “ذا فويس كيدز”، أي قبل خمسة أشهر، وكانت سارة تحيط بالساهر بكل تحرّكاته، وتسكن معه في منزله الواقع في منطقة أدما.

وأشارت المعلومات إلى أن الفنانة نانسي عجرم كانت أول من علم بقصة ارتباط الساهر وسارة، لكنها لم تنشر الخبر وكانت تصادف سارة مرات كثيرة في كواليس برنامج “ذا فويس”، إلا أنها تحفّظت احتراماً وحرصاً منها على خصوصية زميلها في لجنة مدرّبي البرنامج وعبّرت له عن سعادتها تجاه خطوة الارتباط.

وفي التفاصيل، كان الساهر قد تزوج قبل سنوات من سيدة مغربية حيث أقام في المغرب، لكن الخلاف بين الطرفين أنهى العلاقة قبل عام ونصف، ويُقال إن الساهر قد التقى بسارة التي تعمل مهندسة ديكور حين حدّثت ديكور منزله في المغرب عقب طلاقه، ومن هنا بدأت العلاقة بينهما حتى أثمرت عن خطوبة فزواج.

محبة الساهر لعروسه الجديدة دفعه للموافقة على طلبها بنشر بعض الصور الخاصة التي جمعتهما في مناسبات مختلفة، ويؤكد المقرّبون من الساهر أنه لا يفارقها لا في أعماله ولا في نشاطاته، كما بَنَت سارة علاقة وطيدة بينها وبين أبناء الساهر وسام وعمر.

إشارة الى أن سارة كانت معجبة بالساهر ولكن ليس كسائر المعجبات، وخلال اللقاءات الأولى التي جمعتها به كانت متحفظة جداً سواء من حيث الجلسة أو موضوع النقاش، ولم تكن تهتم سوى بإنهاء عملها على أتمّ وجه.

(نواعم)