خسوف كلي يظهر “القمر الزهري الدموي العملاق”

يشهد العالم ليلة 16 مايو الحالي “الأحد – الإثنين” خسوفا كليا للقمر ولا يشاهد من شرق العالم العربي لغروب القمر قبل بداية الخسوف الملاحظ.

وقال المهندس محمد شوكت عودة مدير مركز الفلك الدولي ” بالنسبة للدول العربية تشاهد بدايته من شرق أفريقيا مثل مصر والسودان ويشاهد كاملا من غرب أفريقيا وتحديدا في الجزائر والمغرب”.

وأوضح أن بداية دخول القمر في منطقة شبه الظل ستكون عند الساعة 01:32 بتوقيت غرينتش وبداية ملاحظة تغير على لمعان القمر في حوالي الساعة 02:20 – غرينتش – أما بداية الجزئي فستكون الساعة 02:28 بتوقيت غرينتش أما بداية الكلي فستكون الساعة 03:29 – غرينتش – والذروة في الساعة 04:12 – غرينتش – اما نهاية الكلي فستكون الساعة 04:54 – غرينتش – ونهاية الجزئي: الساعة 05:56 – غرينتش – ونهاية شبه الظل فستكون في الساعة 06:51 – غرينتش – وموعد غروب القمر سيكون مع شروق الشمس تقريبا.

وأكد مدير مركز الفلك الدولي أن الخسوف غير مشاهد من دول الخليج واليمن والعراق وبلاد الشام مع وجود إمكانية لملاحظة تغير طفيف على لمعان القمر من غرب السعودية وغرب بلاد الشام وذلك قبل غروب القمر بدقائق وعندها سيكون القمر قريبا من الأفق الغربي ويلزم الرصد من مكان أفقه الغربي.

ففي خسوف كلي للقمر، ستكون الأرض بين الشمس والقمر، وعندما يقع القمر في ظل الأرض كاملا فإنه يميل إلى الظلمة شيئا فشيئا إلى أن يصطبغ بلون أحمر يشبه الغسق وفق بي بي سي.

ويمكن مشاهدة الظاهرة بالعين المجردة قبل فجر يوم الاثنين في أغلب مناطق أوروبا. أما في أمريكا فستكون رؤيته واضحة مساء الأحد.

وسيظهر القمر أكبر من المعتاد، لأنه سيكون في أقرب نقطة له من الأرض في محوره، ولذلك يطلق عليه اسم “القمر العملاق”.

ويسمى أيضا “القمر الزهري الدموي العملاق”. ففي نصف الكرة الأرضية الشمالي عادة ما يسمى اكتمال القمر في مايو باسم “القمر الزهري” لأن ظهوره يتزامن مع زهور الربيع.

وحسب الدكتور غريغوري براون، خبير علم الفلك في المرصد الملكي في غرينيتش ببريطانيا، فإن الضوء يتحول إلى حمرة قانية بالتزامن مع طلوع وغروب الشمس.

وسيشاهد الناس في الأجزاء الغربية من أوروبا يوم الاثنين صورة واضحة ولكنها وجيزة لأن القمر سيغرب خلال الخسوف.

ويمكن مشاهدة هذه الظاهرة في أفريقيا أيضا.

ويبدأ ظل الأرض في حجب القمر شيئا فشيئا، فيخسف القمر كاملا ويتحول إلى اللون الأحمر في الرابعة و29 دقيقة مساء بتوقيت بريطانيا، ثم يغرب، وإن كان الخسوف سيستمر إلى الساعة السابعة و50 دقيقة مساء.

أما أمريكا فستستمتع بالمشهد كاملا لمدة 84 دقيقة. فإذا كنت في الأجزاء الغربية من الولايات المتحدة أو كندا، فإن الوقت المناسب للمشاهدة هو الأحد مساء، عندما يطلع القمر.

يمكنك مشاهدته بالعين المجردة، ولكن استعمل المنظار سيزيد من وضوح رؤية اللون الأحمر.

ولا شك أن أفضل مكان لمشاهدة الخسوف، هو القمر نفسه.

ويقول الدكتور براون بهذا الخصوص: “لو كنت رائد فضاء تقف على سطح القمر، وتنظر من هناك إلى الأرض، فستشاهد حلقة حمراء تدور حول كوكبنا”.

البيان

وسوم :
مواضيع متعلقة