هروب جماعي من واتساب بسبب إنتهاك الخصوصية..والتطبيقات البديلة تستقبلهم!

ما إن أعلن تطبيق “واتساب” عن شروط جديدة متعلقة بالبيانات الشخصية ومنع مستخدميه الذين يرفضون الموافقة عليها من من استعمال حساباتهم اعتبارا من الثامن من فبراير/ شباط القادم حتى أثار الأمر جدلا واسعا بين المستخدمين. إذ تسمح السياسية الجديدة لـ”واتساب” بمشاركة المزيد من البيانات مع شركة “فيسبوك” المالكة للتطبيق.

في هذه حلقة امبراطور الميديا يشرح عمر قصقص قصة الوتساب وانتهاك الخصوصية وما هي التطبيقات البديلة؟

ميديا البلد

وسوم :
مواضيع متعلقة