اشتعلت في دوما والاسرار خطرة…

لا اذن بخروج 900 مليون دولار ولا تفجير سجن التوبة

قالت قناة الاخبارية السورية ان بقايا المسلحين من جيش الاسلام الذين يتمركزون في دوما في الغوطة الشرقية خاضوا معركة عنيفة مع الجيش السوري عبر قذائف هاون وصواريخ تاو المضادة للمدرعات ورشاشات ثقيلة وكان الجيش الروسي يعتقد ان جيش الاسلام قد خرج من دوما لكن ظهر ان هنالك 6 الاف الى 7 الاف مقاتل مازالوا في دوما وينتشرون فيها ويشكلون قوة ضاربة استطاعت قصف ضاحية الاسد السكنية بعدد من القذائف مما ادى الى اصابات بشرية واضرار مادية وتطرقت القناة السورية الى القول ان شرط الدولة السورية كان تسليم 900 مليون دولار يحتفظ بها جيش الاسلام في مدينة دوما.
كذلك اطلاق سراح المخطوفين مع بدء العملية الا ان جيش الاسلام لم يف بوعده ولم ينفذ ذلك ولا يمكن ان يخرجوا مع 900 مليون دولار بل عليهم ان يسلموها الى الدولة كذلك فان المخطوفين يجب ان يخرجوا من سجن التوبة حيث ان جيش الاسلام قام بوضع متفجرات ضخمة لتفجير السجن الذي يضم 1000 سجين وقتلهم جميعا.
وذكر مصدر عسكري سوري بتصريح لسانا ان ارهابيي جيش الاسلام بعد عرقلتهم للاتفاق القاضي باخراجهم من دوما قصفوا بالقذائف الصاروخية ضاحية الاسد السكنية في حرستا والمدنيين في مخيم الوافدين مما ادى الى اصابات بين المدنيين وخسائر مدنية.
وقد انقسم جيش الاسلام الى ثلاث دفعات على 3 جبهات لمنع اقتحام دوما وقام الطيران الحربي السوري والروسي بقصف مدينة دوما في الغوطة الشرقية مع العلم ان مسلحي جيش الاسلام كانوا قد انسحبوا الا ان هذا بات غير صحيح وباتوا يقاتلون في دوما ومعهم صواريخ وراجمات وصواريخ تاو المضادة للمدرعات.
اخيرا انهى المصدر السوري قوله: لن نسمح باخراج مسلحي جيش الاسلام الى جرابلس الا بعد تسوية اوضاع المتبقين وعودة كل مؤسسات الدولة بالكامل الى مدينة دوما وتسليم كل المختطفين المدنيين والعسكريين اضافة الى جثامين الشهداء وتسليم جيش الاسلام كل اسلحته الثقيلة والمتوسطة للدولة كما ان عليهم دفع مبلغ 900 مليون دولار الذي يحتفظون به في دوما وقد هربوا منها حوالى 800 مليون دولار ولن نسمح بتهريب 900 مليون دولار من جديد زيادة عن الـ800 مليون دولار وقد ذكر مصدر تابع لموقع سكاي نيوز انه بقي حوالى مليار و700 مليون دولار في دوما اضافة الى 900 مليون دولار وان الباقون يرفضون تسليم اي دولار الى السلطة وان هذه الاموال هي من اغراضهم وحقهم لكن الجيش العربي السوري يرفض كليا اخراج 900 مليون دولار وربما هنالك مليار و700 مليون دولار ولن تقبل بهذا الامر السلطة السورية اضافة الى منع اخذ الاسلحة من صواريخ مدرعات ورشاشات ثقيلة ومتوسطة وصواريخ ارض ارض.